أسماك ( اللخمة ) وهى من الأسماك الغضروفية المعروفة بخطورتها والتي تعيش في البحار والمحيطات وتكثر في المناطق1690591896 الاستوائية وشبه الاستوائية كما توجد في المناطق المعتدلة، وتفضل المياه الضحلة وخاصة الخلجان ذات القاع الرملي وهي اسماك جسمها مفلطح على شكل قرص مستدير ولها ذيل طويل قد يصل في بعض الأنواع إلى خمسة أضعاف طول الجسم وهو يشبه السوط. يحمل شوكة مسننة سامة أو أكثر وتغطي هذه الأشواك المسننة بغشاء مخاطي يحتوي على عدد من الخلايا السامة وتكمن الخطورة في هذه الشوكة وما تحتويه من سم.

ومن عادة أسماك ( اللخمة ) أنها تبقى ساكنة على قاع البحر تدفن نفسها في الرمال ولا يظهر منها سوى العينان وعندما10267669dv0 تشعر بالخطر تضرب بذيلها في حركة سريعة جداً فتندفع الشوكة بقوة في جسم الفريسة وتغرس أسنانها الجانبية بين الأنسجة مما يجعل إخراجها صعباً دون إجراء عملية جراحية، وتظهر على المصاب أعراض التسمم فوراً ويشعر ببرودة ورعشة وتشنج إطرافه. وتحدث الإصابة عادة في القدم إلا انه سجلت إصابات في أجزاء متعددة من الجسم.

و تتواجد هذه الاسماك في الشمال الشرقي من المحيط الأطلسي وفي البحر الأبيض المتوسط وكذلك البحر الأسود و الخليج العربى و البحر الاحمر هذا و تتوفر فى الاسواق فى الاسكندرية و الكثير من اسواق السمك بالخليج العربى و يقال ان لحمها جيد .
ويتم إفراز السموم عندها من الغدد السامة والزبانيات المتصلة بها وتتسلح هذه الأسماك كذلك بالأشواك المتواجدة بكثرة على أذنابها الحادة.

والجرح الناتج عن وخز الزبانة والأشواك مؤلم جداً ويصاب بالتورم حالاً. وبعد أن يصل السم إلى الدم يصاب الإنسان بالقيءraqtah الشديد، الإسهال، ويتصبب العرق الغزير منه، ثم يعتريه هبوط حاد في الضغط الدموي، وأخيراً يصاب بشلل العضلات الإرادية وغير الإرادية. وهناك حالات موت كثيرة نتيجة التعرض لخطر هذه الأسماك. و لذلك ينصح عند التعرض لإصابة لقدر الله التوجه مباشرة الى اقرب مستشفى .

و كذلك يطلق عليها القوابع نظرا الى انها تقوم بدفن نفسها فى الرمال و لا يظهر منها إلا العينين فقط و تظل ساكنة لفترات طويلة في انتظار الفريسة .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: