البحر الميت مميز بالمناخ عن غيره من البحار والمناطق في العالم باكمله فهو اخفض منطقة في العالم حيث066 يصل الى 400 م تحت مستوى سطح البحر الامر الذي يعني وجود نسبة اعلى من الاكسجين مع درجة حرارة مرتفعة اي زيادة نسبة التبخر مع هذا فان الرطوبة لا تتجاوز الـ 05% وهذه هي المميزات العلاجية للمنطقة .

وبالتالي فان ارتفاع درجة الحرارة يؤدي الى التبخر لمياه البحر وما تحويه من املاح حيث يبقى الجو مشبعا بهذه الاملاح / المغنيسوم , البروميد , الكالسيوم وعناصر اخرى , وعندما يتعرض المريض لمثل هذه الاجواء التي لها دورعلاجي على صعيد امراض الجلد والاوعية الدموية والمفاصل يشعر بالتحسن خلال فترة قصيرة .

كما ان طين البحر الميت ايضا يعتبر متميزا فهو الاخر يحتوي على جميع العناصر والاملاح ووضعه على الجلد ويؤدي الى علاج كثير من الامراض الجلدية اضافة الى اثره التجميلي فهو يعطي الجلد مرونة ونقاوة ونعومة.

هناك ثلاثة طرق لاستخدام الطين هي الطريقة الفرعونية حيث يدهن الجسم بالطين ثم يعرض الى اشعة055 الشمس بعد التأكد من الحساسية لمدة عشرة دقائق ثم 15 دقيقة ثم 30 الى ان تصل الى 80 دقيقة وهو يعتمد على نوع الجلد .

اما الطريقة الثانية فهي الكمادات حيث يدهن الجسم بالطين ثم يلف ويغطى بالنايلون (مشمع) بحيث تكون درجة حرارة الطين 40 درجة مئوية وهذه الطريقة تستخدم لامراض الجلد والمفاصل وقد تطبق على جزء معين من الجسم .

والطريقة الثالثة هي حمامات الطين حيث يتم تخفيف الطين بالمياه المعدنية وتغطيس المريض فيه عدة مرات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: