عملية المد منذ ان يولد الهلال الى ان يصبح قمرا، ثم بدرا، ثم محاقا، الى ان يعود هلالا كما بدأ، وهو يدور حول الارض،moon-215x193 ففي دورانه هذا يحدث المد والجزر في البحر فعند شروقه يبدأ اول المد ثم يرتفع المد كلما ارتفع القمر الى ان يصبح في كبد السماء فيكون البحر في اعلى مد، ثم يعود القمر الى النزول جهة الغرب فيعود البحر الى التراجع الى ان يكاد القمر يلامس وجه الارض او سطح ماء البحر من جهة الغرب فيكون ادنى انحسار الجزر.

وما ان يكاد القمر يغرب حتى يعاود المد من جديد، ويحتجب عنا القمر في الجهة الاخرى من الارض الا ان عملية المد مستمرة حتى يصل القمر الى كبد السماء في الجهة الاخرى ومن جهة الارض، فيكون اعلى مد ويبقى القمر ساترا في طريقه الى ان يشرق علينا ثانية من جهة الشرق، ليبدأ المد من جديد وهكذا يتعاقب المد والجزر مع دوران القمر حول الارض فيطل علينا القمر لمدة 12 ساعة ويغيب عنا 12 ساعة .

 24 ساعة كاملة يقضيها القمر في الدوران حول الارض فيحدث في البحر مدان وجزران متفاوتا الاوقات، فمتى اكتمل القمر بدرا او محاقا اصبح المد كبيرا او الجزر شديد الانحسار فتكون التيارات شديدة، ونطلق عليه حملا، والحمل هو ما حملت الانثى في بطنها من جنين وتسمية الحمل بالنسبة لمياه البحر هو ما حمله التيار المائي وقذفه بعيدا عن جوفه، ومتى اصبح القمر منتصفا اصبح المد منخفضا والجزر قليل الانحسار، فلا يقوى على حمل ما يعلق بقاعه فيفسد فهو الفساد لفساد التيار وضعف قوته.. والله اعلم

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: